الأيورفيدا هو نظام طبي نشأ في الهند القديمة ويسعى إلى علاج الجسم والعقل والروح ككل. وهو يقوم على الاعتقاد بأن الصحة والرفاهية يتم تحديدهما من خلال توازن الدوشات الثلاثة، أو الطاقات، في الجسم. يستخدم ممارسو الأيورفيدا مجموعة متنوعة من التقنيات، بما في ذلك النظام الغذائي وتغيير نمط الحياة والتدليك لاستعادة التوازن وتحسين الصحة. الطب الصيني التقليدي، أو الطب الصيني التقليدي، هو نظام طبي آخر ذو جذور قديمة. ويستند إلى الاعتقاد بأن الصحة تتحدد من خلال توازن طاقات الين واليانغ في الجسم. يستخدم ممارسو الطب الصيني التقليدي مجموعة متنوعة من التقنيات، بما في ذلك الوخز بالإبر والأدوية العشبية والتدليك لاستعادة التوازن وتحسين الصحة.

هناك العديد من الاختلافات الرئيسية بين الأيورفيدا والطب الصيني التقليدي (TCM). الأيورفيدا هو نظام طبي شامل من الهند يعود تاريخه إلى أكثر من 5000 عام. الطب الصيني التقليدي هو نظام طبي مشابه من الصين تمت ممارسته منذ أكثر من 5000 عام. أحد الاختلافات الرئيسية بين النظامين هو أن الأيورفيدا يركز على الاتصال بين العقل والجسم، في حين يركز الطب الصيني التقليدي أكثر على الجسم المادي. تؤكد الأيورفيدا أيضًا على أهمية التوازن في حياة الفرد، بينما يركز الطب الصيني التقليدي بشكل أكبر على استخدام الأعشاب والوخز بالإبر لاستعادة التوازن. تركز الأيورفيدا على الرعاية الوقائية، بينما يركز الطب الصيني التقليدي بشكل أكبر على علاج الحالات الموجودة. دوشا الأيورفيدا الثلاثة هي فاتا وبيتا وكافا. كل دوشا مصنوعة من مزيج من عنصرين من العناصر الخمسة. يتكون فاتا من الفضاء والهواء ويحكم الحركة والتغيير. يتكون بيتا من النار والماء ويتحكم في عملية التمثيل الغذائي والهضم والتحول. تتكون الكافا من الماء والأرض وتتحكم في البنية والاستقرار. تتكون أجسادنا من نفس العناصر الخمسة التي تشكل الكون. يعتقد ممارسو طب الأيورفيدا أنه عندما تكون أجسامنا غير متوازنة، فذلك بسبب وجود الكثير أو القليل جدًا من أحد العناصر. تهدف الأيورفيدا إلى إعادة توازن الجسم عن طريق تغيير النظام الغذائي ونمط الحياة، بالإضافة إلى العلاجات العشبية.

يُمارس كل من الطب الصيني التقليدي والعقاقير المعاصرة في البر الرئيسي للصين والصين، ويشعر معظم الأمريكيين الصينيين بالارتياح لكونهم مخططين فكريين طبيين. ومع ذلك، يُنظر إلى بعض مجالات الرعاية على أنها أكثر ملاءمة للأدوية المعاصرة، على سبيل المثال، مساعدات الطوارئ والأمراض التي يمكن تحديدها، مثل السرطان والسكتة الدماغية والجراحة والسكري. قد تظل بعض الأمراض التنكسية، مثل التهاب المفاصل أو أمراض الجهاز الهضمي، تُعالج في الغالب بالطب الصيني التقليدي. قد يصاب بعض الصينيين بالطب الصيني التقليدي أولاً لتقديم أعراض أو مرض قبل رؤية الطبيب. ولأن الطب الصيني التقليدي يؤكد على أن كل جزء من الهيكل مرتبط بأجزاء أخرى، فيجب أن يُطلب من بعض الأمريكيين الصينيين دمج مكونات الطب الصيني التقليدي في الاهتمام الذي يحظون به، بما في ذلك رعاية نهاية الحياة. قد ينشئ الأشخاص علاجًا خاصًا بهم، على سبيل المثال تغيير صيامهم، وطلب المساعدة بشكل متكرر من الممارسين، الذين قد يكونون أو لا يكونون معتمدين]

هناك مجموعة كبيرة من الأدلة التي تشير إلى أن الأيورفيدا والطب الصيني التقليدي يمكن أن يكونا فعالين في علاج مجموعة واسعة من الحالات. على وجه الخصوص، قد تكون هذه الطرائق مفيدة في إدارة الحالات المزمنة مثل الألم والتعب والتهاب المفاصل. بالإضافة إلى ذلك، قد يكون الأيورفيدا والطب الصيني التقليدي مفيدًا أيضًا في علاج حالات الصحة العقلية مثل القلق والاكتئاب.

عن المؤلف: د. فيث وايتهيد؛ هو طبيب بيطري وباحث مرخص.

arAR

Pin It on Pinterest

What Our Clients Say
83 مراجعة